بطارية الحاسوب المحمول بين الوصل و الفصل !


كثير منا سأل نفسه و غيره و قرأ كثيرا عن:

هل هناك من إشكال فيما لو كان الحاسب المحمول موصولا بالشاحن مع وجود المدخرة (البطارية) موصولة به أيضا ؟؟

لن أجيبكم بنفسي ولا من أقوال أشخاص بل دعونا نرى وجهات نظر الشركات المصنعة……
ثم هل من نصائح يجب اتباعها لضمان سلامة البطارية ؟؟

سوف أبدأ بالنصائح و هي عديدة قمت بتلخيصها و جمعها؛

((معلومة)) بطاريات الحواسيب المحمولة نوعان:
1-من معدن النيكل Ni (وهو النوع القديم جدا).
2- من الليثيوم Li (وهي الشائعة الآن).
وكانت مشاكل النوع الأول أنها تحتاج إلى تفريغ تام ثم إعادة شحن ﻷن شحنها و هي فارغة جزئيا يسبب مشاكلا في الذاكرة.
أما بعد ظهور النوع الثاني من البطاريات (الليثيوم) فاختفت هذه المشكلة بل لا ينصح أبدا بتفريغ البطارية تفريغا تاما مما قد ينقص من عمرها بشكل ملحوظ.

وهذه بعض النصائح التي انتشرت على الشبكة و هي الأكثر شيوعا :

1- ينصح بعمل إلغاء تجزئة للقرص الصلب (Hard Disk) بين الفينة و الأخرة !! تتعجب أليس كذلك ؟! فما علاقة وحدة التخزين في الموضوع ؟؟؟
سأجيبك إن لم تستنتج بعد……….
……
في حال كانت البيانات على وحدة التخزين(Hard Disk) مبعثرة فإن رأس القراءة و الكتابة يحتاج لوقت ريثما يقوم بالبحث عن ملف ما -لنفرض mp3- و تجميعه -و هو وقت لن تشعر به لكنه يستهلك طاقة من البطارية- و على هذا المقياس قس فيما لو كانت جميع ملفاتك مبعثرة(مع العلم أن الفائدة تعم وحدة التخزين و البطارية).

2-في حال كنت تستعمل Gadgets على سطح المكتب ينصح بشدة إيقافهم لاستهلاكهم المفرط من المدخرة!.

3- لا ينصح بأن تعمل على أكثر من برنامجين في آن معاً و أنت تستخدم المدخرة فقط,لما قد يسببه من انخفاض في المدخرة و عدم تتمة أيا من العمليات السابقة و فقدان البيانات (يعني بالمشرمحي:حبة حبة :]).

4-في حال كنت تستعمل مكافح حشرات(AntiVirus) :] ولم تكن تستخدم الشبكة (الانترنيت) فالأفضل تعطيله أو إلغائه لما يستهلكه من طاقة كبيرة . (فقط لمستخدمي نظام نوافذ (Windows):].

5-إن كان عملك يتتطلب ذاكرة عشوائية كبيرة (RAM) فلا ينصح باستخدام ذاكرة وهيمة من القرص الصلب لما يتتطلب من حركة كبيرة على القرص فإن كان بالإمكان شراء ذواكر فالتفعل .

6-إن لم تكن تستعمل الشابكة(الانترنيت) فتأكد من أن جهاز الشبكة اللاسلكية (Wireless) مطفأ مع الانتباه أيضا لجهاز شبكة السن الأزرق (bluetooth) :] .

7-إن لم تكن بحاجة إلى السواقة (قارئة الأقراص الليزرية) فلا تنسى بداخلها قرصا ما ,و إن كان بالإمكان نسخ القرص على الحاسب و تشغيله بشكل عادي أو بالسواقة الوهمية فهو أوفر للطاقة من استهلاك السواقة لوحدها (لبطئها الشديد).

8-قم بضبط خيارات الطاقة و تخفيف سطوع الشاشة و إذا اضطر الأمر لتخفيف دقة الشاشة فبيئة نوافذ (Windows) من أكثر الأنظمة استهلاكا للطاقة بعكس أنظمة Linux & Mac . (راحت عليكون يا مستخدمي نوافذ #_#).

9-احم حاسوبك من درجات الحرارة المرتفعة لما قد يؤثر بشكل سلبي على القطع عموما و البطارية خصوصا, أي تجنب تركه في سيارتك أو في مكان عليه الشمس بشكل كبير.

10-ابتعد عن الغبار ما أمكن و قم بتنظيف مكان جلوسك من الغبرة التي تعتبر السلاح الأقوى للقتل البطيئ لقطع الحاسوب -دعوة للعمل ^_^ – وقم بتنظيف حاسبك من الغبار بواسطة جهاز نافخ للهواء في كل فترة و انظر ما يخرج منه #_#.

11-قم بفصل قوابس لست بحاجة لها(وصلات usb) كوحدة تخزين خارجية, جوال, مشغل صوتيات,قارئة ذواكر,…..الخ.

12-قم بعمل اسبات (Hibernate)للحاسب فيما لم تحتاج له و ليس نوم (Sleep) لأن السبات يقوم بإطفاء الحاسب كليا (تقريبا) مع بقاء جزء من الذاكرة يحتفظ بالمعلومات مع انخفاض حاد في عمل المعالج .

13- يمكنك تنظيف صفائح التلامس في الحاسب مع البطارية (صفائح نحاسية صغيرة في مدخل البطارية) بواسطة قماش مبلل بالكحول لنقل أسرع في الطاقة و لضمان عدم وجود ذرات غبار قد تدخل البطارية أثناء وصلها.

14- أخيرا, لمن يريد السفر و ترك حاسبه في المنزل ينصح بعدم ترك البطارية موصولة بالحاسب كما لا يجب أن تكون كاملة الشحن أو مفرغة تماما بل يجب أن تحتفظ على نسبة ما بين 40%-50% من الشحن في مكان ليس بشديد الحرارة.
*******************************************
نأتي لجواب بعض الشركات في شأن استخدام البطارية و الشاحن…..
تقول شركة آبل العملاقة :

في البطاريات المعتمدة على الليثيوم يجب أن تكون الإلكترونات في حركة بين الفينة و الأخرة لذا لا تنصح بإبقاء الشاحن موصولا مع وجود البطارية……بل استهلكها في طريقك إلى المكتب.
كما تنصح بتفريغ بطارياتها ولو مرة كل شهر و إعادة شحنها (وليس مقصودا تفريغا جذريا).

تقول شركة HP :

إن كان العمل على الحاسب مدة طويلة قد تصل إلى أسبوعين (يعني إذا كنت جالس بالبيت طول النهار و المحمول شغال) فيفضل فصل البطارية و إبقاء الشاحن.
كما تنصح HP بعمل معايرة للبطارية كما توضح في موقعها

-لا داعي لترجمتها ^_- مع ذلك من أراد سأترجمعها –
و تقصد بالمعايرة أن نظام نوافذ (Windows) يخطئ في تقدير الزمن المتبقي للبطارية إذا كان الحاسب جديدا أو منذ فترة طويلة لم يستخدم .

تقول شركة Dell :

لا شيئ يؤثر على حياة البطارية و لو كان الشاحن موصولا و لمدة طويلة بالحاسب ﻷن اللوحة الأم توقف تدفق التيار إليها حالما تمتلئ .

تقول شركة MSI :

أنصح ببقاء البطارية مشحونة في الحاسب و لو كان موصولا بالشاحن فلا ضرر, وإن يرى الآخرون أن تفصلها .

تقول شركة Lenovo :

لا تبقي البطارية و أنت تعمل على الشاحن لتتجنب الحرارة, كما لا يكون الحاسب مطفأً و موصولا بالشاحن.
ثم بينت الشركة لماذا ؟ لأن الحاسب سوف يمتص حرارة كثيرة و يؤدي إلى حرارة القطع بداخله فلا تكن البطارية موصولة أثناء فترات العمل الطويلة على الشاحن لكي لا تتأثر بالحرارة .

و بهذا نكون قد استعرضنا جميع أراء الشركات حول البطارية و كيفية الحفاظ عليها و تكون الخلاصة ألا بأس بأن تبقى البطارية موضوعة في الحاسب-خلاف ما هو شائع- لكن حاذر من الحرارة عليها.

###الموضوع مترجم من عدة مقالات و نصائح بواسطة صاحب المدونة.###
>>>>>>>>ردودكم تسعدني 🙂

Advertisements

4 تعليقات على “بطارية الحاسوب المحمول بين الوصل و الفصل !

  1. موضوع جميل ومفيد و متعوب عليه شوي …يعني مو شوي ..ليش الكذب ..متعوب عليه …….سيدي /ديفدي الله يعطيك العافية
    اتمنى لك مستقبلاَ مشرقاَ ………………………………………………………………….العلامة:10/10 لابأس.

    • جزاك الله خيرا هادا اللي طلع معك بس 10 من 10 :] ……قول 15 من 10 &_&………..مشكور على مرورك 🙂

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s